FORGOT YOUR DETAILS?

قصبة الصويرة - القديمة

  • الموقع الجغرافي

تقع القصبة على الساحل الأطلسي على بُعد 3 كيلومترات عن مصب نهر تانسيفت جنوب مدينة آسفي.

  • لمحة تاريخية

يبقى تاريخ القصبة غير معروف إلى حد ما، غير أنها ذكرت إجمالا في المصادر المكتوبة على الأقل منذ القرن الحادي عشر باسم رباط أكوز أو ميناء أكوز. وتجدر الإشارة إلى أن باب ولوج الحصن الموحدي في مدينة آسفي يحمل نفس الاسم. وهناك احتمال بأن يكون البرتغاليون هم من بنوا القصبة الحالية في أوائل القرن السادس عشر ميلادي، والتي اعتبرت مكافأة من الملك البرتغالي مانويل الأول إلى الضابط العسكري ديوغو دي أزامبيج الذي بنى موكادور وقضى سنواته الأخيرة حاكما لقلعة آسفي. وقد تم التخلي عن القصبة تحت وطأة ضغط السعديين بين سنة 1523م و1525م، وهو التاريخ الذي يتوافق مع تشييد قصبة آسفي قصر لبحر. والتي تحمل اسم الصويرة- القديمة منذ القرن الثامن عشر ميلادي.

  • ملخص وصفي

تتميّز القصبة بأسلوبها المعماري، فقد شيّدت بأحجار منحوتة وأخرى عادية مشكلة بذلك شبه مستطيل. ويملك حصنها بابا رئيسيّا مفتوحا في اتجاه الشرق يضم جانباه برجين، أحدهما دائري ومرتفع قليلا يحتل الزاوية الجنوب الشرقية والآخر أقل ارتفاعا، انتصب في الزاوية الشمالية الغربية. وتُذكرنا نماذج هذه الأبراج بالإضافة إلى التقنيات المعمارية لهذه القصبة بشكل واضح بالقلاع البرتغالية الموجودة بالمغرب خاصة في آسفي، وأصيلا والقصر الصغير إلا أنها تختلف عنها بمدخلها في اتجاه اليابسة.

وصُنّفت قصبة الصويرة –القديمة تراثا وطنيا بمقتضى ظهير 23 فبراير 1943 (الجريدة الرسمية عدد 1588 بتاريخ 12 أبريل 1943، ص: 282).

ألبوم صور قصبة الصويرة - القديمة

TOP